مقالات وقار

حاسبة طعام للمسنين.. سعرات أقل لصحة أفضل

غالبا ما يعاني المسن من فقدان الشهية، فقد يفقد المسن الرغبة في تناول الطعام، خاصة إذا كان المسن يعيش في منزله وحيدا.
وبصفة عامة تتراجع عملية الأيض بعد سن الأربعين، ويزداد تراجع هذه العملية بعد سن الستين بشكل واضح، وهذا هو ما يبرر أن كلما تقدم الإنسان في السن كلما زاد وزنه عندما يأكل نفس كمية الطعام التي اعتاد أن يأكلها طوال حياته من قبل.
وغالبا ما يحتاج المسن ما بين 2000 إلى 2800 سعر حراري يوميا حسب الأنشطة التي يقوم بها خلال ساعات اليوم.
وفي معظم الأحيان فإن المسنين يحتاجون لمن يساعدهم في اختيار الأطعمة التي تناسبهم وحساب عدد السعرات الحرارية التي تدخل لأجسادهم كل يوم، ولا مانع حتى من استخدام جدول للسعرات كحاسبة طعام للمسنين.
والشخص المسن يحتاج لأن يحصل على الغذاء المناسب له وللمرحلة العمرية التي يمر بها، فالتغذية السليمة تساعد المسن على مقاومة الأمراض وتعطي المسن فرصة أكبر للتعافي من الأمراض الموسمية التي قد يمر بها أو تقلل تأثير الأمراض المزمنة.
كما يساعد تناول المسن للغذاء المناسب على تجنب الإصابة بالسكتة الدماغية ومقاومة مضاعفات مرض السكري، بالإضافة إلى أن تناول طعامه بشكل متوازن سوف يساعده على تقليل نسبة فقدان العظم والتعرض لمرض هشاشة العظام.